160- السؤال : فضيلة الشيخ وفقكم الله ما معنى حديث النبي صلى الله عليه وسلم لا شخص أغير من الله هل يؤخذ منه إطلاق لفظ الشخص على الله سبحانه وتعالى؟

69 مشاهدة

نص السؤال

160- السؤال : فضيلة الشيخ وفقكم الله ما معنى حديث النبي صلى الله عليه وسلم لا شخص أغير من الله هل يؤخذ منه إطلاق لفظ الشخص على الله سبحانه وتعالى؟

نص الفتوى

الجواب :- يا أخي هذا من باب الإخبار ماهو من باب التسمية أنت ما تفرق بين الإخبار والتسمية هذه قاعدة عند العلماء ذكرها بن القيم في بدائع الفوائد أن باب الإخبار أوسع من باب التسمية وهذا من باب الإخبار الرسول يخبر أنه لا شخص أغير من الله. المصدر شرح الفتوى الحموية لفضيلة الشيخ العلامة الدكتور صالح بن فوزان الفوزان حفظه الله تعالى. https://youtu.be/PHMYFujFMwk